رياض الواصلين >> قضايا ساخنة >> رحم الله رئيس مصر الشهيد محمد مرسي

17 يونيو 2019 23:03

إن لله وإن إليه راجعون
رحمه الله تعالى برحمته الواسعة وأسكنه فسيح جنانه ورزق أهله وذويه ومحبيه جميل الصبر والسلوان
استشهاد الرئيس المصري السابق محمد مرسي اليوم خبر يحزن له قلب كل مسلم يتابع الحياة السياسية في مصر يتطلع إلى تقدم الأمة العربية والإسلامية وينشد نهضتها ..
ما كنت اخوانيا ولا عمري انتسبت إلى الجماعة في يوم من الأيام بل ربما أخالفهم في كثير مما يفهمونه في الدين والسياسة وهذا معروف عني عند خاصة أصدقائي .. فلست عن هذا أتحدث ..
أتحدث من موقف إسلامي قيل في حقه :
{ أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَىٰ أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَىٰ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }

أشجب الظلم الذي يتعرض له كثير من الدعاة ومن الذين يريدون الخير لأمتهم من السياسيين مهما خالفونا أو أخطؤوا ممن قضوا في غياهب السجون وراء الشمس ..
الأديولوجيا ذلك السجن الضيق الذي أحاط بأفكارالعلمانيين اللائكيين وعقولهم وقلوبهم من كل جانب على وجه الخصوص المتعصبين منهم وكذلك أصاب هذا الداء كثير من الإسلاميين بله ونال غباره عدد من عامة المنتمين ممن ينتسبون للطوائف والفرق ومنهم المنتسبون للتصوف والتصوف منهم براء

الخلق جميعهم خلق الله سواء أكان الخلق إنسا أم جنا أم حيوانا غير عاقل كما ورد في الحديث ( إن أقرب الناس من رحمة الله أرحمهم بخلقه )
ما فعلته السلطات المصرية في جماعة الإخوان المسلمين من التنكيل والإعدامات خلال عقود من الزمان يندى له جبين العالم منذ عهد جمال عبد الناصر وإلى اليوم

مع العلم أني ضد تولي الإخوان السلطة أو المشاركة في الحياة السياسية عامة كونهم لهم أفكار كثيرة تتوافق مع أفكار الوهابية الخاطئة ومنها ما يقرب من فكر الخوارج المتعصب المتكبر في بعض أوجهه وأن منهم أيضا دخلاء وعملاء على الجماعة ومنهم أهل محبة دنيا ومراكز وشهوات ..
كما أن منهم أهل علم وفضل وصدق واخلاص وشباب يضرب بأخلاقه المثل .. الخ

لكن الظلم ظلم كله ظلمات ! لا أعذار للظلمة ولو صدر الظلم من ولي ضد دعيّ أو صدر من نبي ضد كافر شقي فقد ورد في الحديث القدسي أن الله حرم الظلم على نفسه لأن من أسمائه الحسنى العدل

رحم الله الرئيس المصري المسلم المظلوم الشهيد محمد مرسي
...
إلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّــــي *** مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّــــي
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي *** لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عنّـي
صورة العضو الشخصية
على الصوفي
عضو نشيط
مشاركات: 281
اشترك في: 21 إبريل 2017 03:15
آخر نشاط: 14 نوفمبر 2019 23:19
اتصال:

18 يونيو 2019 00:24

ترك في القلب غصة..
رحم الله الرئيس المصري المسلم المظلوم الشهيد محمد مرسي رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته
بلقيس
عضو جديد
مشاركات: 15
اشترك في: 05 مايو 2017 16:07
آخر نشاط: 16 إبريل 2019 01:14
مكان: المغرب
اتصال:

18 يونيو 2019 01:10

رحم الله رئيس مصر محمد مرسي وانتقم الله له من ظالميه ..

وأعجب ثم أعجب ثم أعجب ممن انتحل نحلة التصوف وهو يقف مع الظالم ولايرى حق المظلوم وهو ظاهر لكل مبصر وبصير ..
ولاحول ولاقوة الا بالله
والى الله ترجع الأمور
وعند الله تجتمع الخصوم .
ماهر الشاذلي
عضو جديد
مشاركات: 15
اشترك في: 22 إبريل 2019 13:45
آخر نشاط: 01 يناير 1970 01:00
مكان: السعودية
العمر: 50
اتصال:

18 يونيو 2019 01:10

الكلمات الأخيرة للرئيس الشهيد في المحكمة
وبعدها تركوه 30 دقيقة مغمى عليه في القفص
1. أتهمتوني بالتخابر مع حماس , وها أنتم تتعاملون مع حماس .

2. اتهمتوني بما يحدث في سيناء وها أنتم تشاهدون ما يحدث في سيناء وأنا داخل السجن .

3. اتهمتوني بأحداث عنف داخل مصر وها أنتم تشاهدون ما يحدث في الكنائس والمساجد وتهجير السكان من العديد من القرى والبلدات المصرية .

4. عزلتوني ولم تتركوني بل يومياً كنت أتعرض للتعذيب داخل السجن أنتم تتجاهلون ما يحدث , أنتم تريدون قتلى بشتى الطرق ولكنكم تحاولون التخفيف من شدة ردات الفعل في حال حدوث ذلك .

5. لا يعلم أحد متى ينتهي الأجل , إلا الله , فالله هو صاحب الشأن , ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل على كل ظالم وخوان ومجرم وانقلابي .

6. إنني على يقين أنني سألقى الله صابراً محتسباً وأثق جيداً أنني سالقى المجرمين امام الله , وعند الله يجتمع الخصوم.

7. إن رسالتي إلى أبنائي وزوجتي يشهد الله أني أحبكم حباً لا يعلم به إلا الله , كم عانيت وكم تألمت وكم كنت اعيش داخل السجن بلا علاج ولا دواء ولا شيئ برغم من ذلك إلا أنني أفكر بكم ليلاً ونهاراً , لا أعلم متى اللقاء ولربما يكون لقائنا في الجنة نسأل الله ذلك لنشكو إلى الله ظلم الظالمين .

8. إنني أحدثكم من هنا إلى شعب مصر العظيم اكرر إلى شعب مصر العظيم إلى الذين اوصيتهم رسالتي وما زلت أؤكد لكم أنكم قادرين على التغيير يا شباب مصر لا تخذلوا أمهات الشهداء ولا تخذلوا أخوانكم الذين ظلموا , إن الظلم لا يدون والمنقلبون سيأتي لهم يوم لا أحد يدوم لأن الله هو الدائم والباقي .

9. لم يمضي رئاستي العام الواحد , وكانت التدخلات من بعض الدول الصهيوأمريعربية تتدخل في شؤون مصر وتشتري المأجورين لخرابها , وها هي الأن مصر كما تشاهدون كل يوم تشاهدون الأحداث خراب يتلوه خراب , والشعب لن يهدأ إلا بزوال الظالم وعودة المظلومين .

10. كانت هذه النقطة الأخيرة عندما سقط على الأرض وكان التلفزيون المصري يصور المشهد دون أن يعرض المشهد على قنوات التلفاز قال أنا انتظر لقاء الله فقط , يا أيها القاضي ويل لقاضي الأرض من قاضي السماء واصبح لا يشاهد من أمامه ورفع اصبع السبابة عالياً وسقط على الأرض
#مرسي_شهيدا

منقول
ماهر الشاذلي
عضو جديد
مشاركات: 15
اشترك في: 22 إبريل 2019 13:45
آخر نشاط: 01 يناير 1970 01:00
مكان: السعودية
العمر: 50
اتصال:

18 يونيو 2019 04:17

بالرغم من صادق حزننا لوفاة مثل هذا الرجل الذي عز على الطغاة ان يرحموا ضعفه وقهره ومرضه ……ذلك الرجل الذي اشهد الله اننا لم نعرف معنى ان نعيش في ظل حاكم عادل الا في ذلك العام اليتيم الفريد الذي تولى فيه حكم مصر فأبي الخونة والأغبياء الا ان يستبدلوا الذي هو أدنى بالذي هو خير……اقول بالرغم من ذلك الحزن إلا انه يثلج صدري ان أجد مواسين لنا اخوة في الله نحسبهم على خير ولا نزكي على الله احدا من امثالكم سادتي…… واحمد الله الذي يرينا الباطل باطلا فنكرهه ونصرح بكرهنا له وان لم نقو على دفعه ،ويرينا الحق حقا فنحبه ونؤيده وان لم نستطع ان ننصره لضعفنا وقلة حيلتنا…
لست من الاخوان وهي بالمناسبة ليست تهمة ولكننا نحبهم في الله فلم أرَ فيمن عاشرنا منهم الا خيرا وتآمر كل هذه القوى الدولية عليهم تؤكد انهم على خير. والله اعلى واعلم.
dalia slah
عضو جديد
مشاركات: 12
اشترك في: 22 إبريل 2019 08:37
آخر نشاط: 01 يناير 1970 01:00
مكان: Egypt
العمر: 46
اتصال:

18 يونيو 2019 08:23

رحم الله محمد مرسي..ورحم اموات مصر وكل المسلمين.
اتمنى ان تكون خسارة الدكتور مرسي وهي مليئة بالمرارة والحسرة.. بداية حوار تصالحي بين الفرقاء..ففي نهاية المطاف لا معنى للتقاتل والتباغض بين ابناء البلد الواحد
عابرسبيل
عضو نشيط
مشاركات: 57
اشترك في: 15 يوليو 2017 22:49
آخر نشاط: 21 مارس 2018 23:01
مكان: مدينة
العمر: 24
اتصال:

18 يونيو 2019 08:28

وصف الرئيس الفرنسى الراحل فرانسوا ميتراه حين كان فى المعارضة طريقة حكم الجنرال ديغول ب "الانقلاب الدائم"
أرى ان الوصف دقيق و ينطبق عندنا على العسكريين الذين يصلون الى الحكم بالقوة ثم يمارسون سلطتهم على شكل انقلاب متواصل بدون بيان رقم 1 تحت غطاء ديمقراطية مزيفة !!
أما عن سبب بقائنا نحن تحت رحمة حكم القهر والإستبداد فلأنناشعوب عنيفة لا تؤمن الا بمنطق القوة و الاكراه و الحكام هم مجرد إفراز لثقافة شعوبهم .
من يريد القضاء على العنف السياسى عليه ان يقتلعه من جذوره فى المجتمعات.
عابرسبيل
عضو نشيط
مشاركات: 57
اشترك في: 15 يوليو 2017 22:49
آخر نشاط: 21 مارس 2018 23:01
مكان: مدينة
العمر: 24
اتصال:

19 يونيو 2019 11:17

ماهر الشاذلي كتب:وأعجب ثم أعجب ثم أعجب ممن انتحل نحلة التصوف وهو يقف مع الظالم ولايرى حق المظلوم وهو ظاهر لكل مبصر وبصير ..

التصوف منهم براء بل الدين في حذ ذاته منهم براء
هؤلاء من أسباب خيبة الأمة ونكبتها على مدار عقود من الزمن أغلب رؤوسهم ما هم إلا رجال مخابرات متعممين يسوقون أنفسهم كونهم مشايخ دين لهم صفحات على الفيسبوك مضللة حذار منهم
ليس كل من دب وهب يؤخذ عنه التصوف
التصوف لا يؤخذ إلا عن الصادقين
من علامات الصوفي الصادق مع ربه : لا يداهن الظلمة ولا يحابيهم ولا يأكل على موائدهم أبدا لأنه السحت بعينه ولا يمشي خلفهم ولا يؤيد السياسيين الفسقة فيما يخالف شريعة الله تعالى وأحكامه ولا يتزلف لهم نفاقا وكذبا ليشتري عرضا من الدنيا قليل زائل ولا يقبل بحال أن يكون ظهيرا للمجرمين من العصابات السياسية في شيء كمن يعتذر بالبهتان بذريعة أن الله أراد ذلك وأنه يجب التسليم لظهور الكفر والفسق والفجور وعدم الإعتراض على جنود الباطل وتركهم بلا ند لهم ولا خصيم يعيثون فسادا سواء كان الفساد السياسي أو الإقتصادي أو الثقافي أوالإجتماعي

وبذريعة أن التسليم للدجال وجنوده وتركه يعثو في الأرض فسادا من غير حسيب ولا رقيب هو من مقامات الرضا بقدر الله والتسليم لقضائه مع العلم أن هذا الإعتقاد غاية الكفر والفجور وما هؤلاء في الحقيقة إلا كمن قال :
{ سَيَقُولُ الَّذِينَ أَشْرَكُوا لَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا أَشْرَكْنَا وَلَا آبَاؤُنَا وَلَا حَرَّمْنَا مِن شَيْءٍ كَذَٰلِكَ كَذَّبَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ حَتَّىٰ ذَاقُوا بَأْسَنَا قُلْ هَلْ عِندَكُم مِّنْ عِلْمٍ فَتُخْرِجُوهُ لَنَا إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ أَنتُمْ إِلَّا تَخْرُصُونَ }

كثير من هؤلاء يحسبون أنفسهم على التصوف والتصوف الحقيقي الصحيح منهم براء

ومن علاماته أنه يقول الحق ولو على نفسه ولا يخشى في الله لومة لائم ينصر المظلوم ولو كان كافرا

الدين واضح كشمس الضحى الحلال بيّن والحرام بيّن { وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا }

قال عليه الصلاة والسلام { لا يَزَالُ الْمَرْءُ فِي فُسْحَةٍ مِنْ دِينِهِ مَا لَمْ يُصِبْ دَمًا حَرَامًا )
..
إلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّــــي *** مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّــــي
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي *** لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عنّـي
صورة العضو الشخصية
على الصوفي
عضو نشيط
مشاركات: 281
اشترك في: 21 إبريل 2017 03:15
آخر نشاط: 14 نوفمبر 2019 23:19
اتصال:

19 يونيو 2019 11:32

عابرسبيل كتب:أما عن سبب بقائنا نحن تحت رحمة حكم القهر والإستبداد فلأننا شعوب عنيفة لا تؤمن الا بمنطق القوة و الاكراه و الحكام هم مجرد إفراز لثقافة شعوبهم .


نعم هذا صحيح وهو الحقيقة مع كل أسف
لذلك يتعين تغيير المنظومة التعليمية في البلدان العربية والمناهج الدراسية جملة وتفصيلا بداية من التعليم في الروضة والكتّاب إلى مستوى التعليم العالي في الجامعات
نحن الشعوب العربية شعوب متخلفة عقليا وذهنيا ولكننا لا نشعر بذلك لسوء حالنا وكثرة جهلنا بل حتى نخبنا غير واعية
قصة : رأيت مرة طبيبا يبول في الشارع العام تحت شجرة في دولة عربية رغم توفر المراحيض القريبة منه
تلك عي الثقافة أخي سواء عند العامة أو النخبة وهي ثقافة عدم الوعي والنضج العقلي فتلك مشكلتنا

في الغرب تجد شابا لا يتجاوز عمره 16 سنة يفوق نخب عربية كثيرة على مستوى النضج والوعي العقلي والتحضر الفكري تلاحظ ذلك بوضوح عندما تحتك في المعاملة بالطرفين
هذا أمر رأيته وشاهدته ولاحظته بنفسي خلال تجارب واختبارات عميقة دامت لسنوات وكذب والله من قال أن الشعوب العربية شعوب عاقلة أو ناضجة أو واعية عقليا بل غالبيتها شعوب همجية بربرية فوضوية عاطفية لا تميز بين الليل والنهار ولا بين الظلمة والنور ولا بين الزنديق والولي
انظر حالة دولنا على جميع الأصعدة فستعلم أن الحكومات العربية ما هي إلا صورة شعوبها لا غير .. وكذلك الأنظمة الغربية ما هي الا صورة شعوبها أيضا ..
هناك طبعا استشناءات هنا وهناك لكن اتحدث عن العموم الأكثر الغالب ..
.


..
..
إلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّــــي *** مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّــــي
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي *** لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عنّـي
صورة العضو الشخصية
على الصوفي
عضو نشيط
مشاركات: 281
اشترك في: 21 إبريل 2017 03:15
آخر نشاط: 14 نوفمبر 2019 23:19
اتصال:

20 يونيو 2019 08:17

رحم الله الشهيد محمد مرسي وجزى الله سيدنا وحبيبنا على الصوفى
Abdulbagy Muhmmad
عضو جديد
مشاركات: 4
اشترك في: 08 ديسمبر 2017 07:17
آخر نشاط: 14 يونيو 2019 09:30
مكان: Netherlands
العمر: 40
اتصال:

20 يونيو 2019 09:18

رحم الله الرئيس محمد مرسي وتقبله في الشهداء. اختار الله تعالى له ان يموت طاهرا من حكم العباد في هذا الزمن الصعب.
والحمدلله الذي عافانا مما ابتلى به بعض الصوفية من محاباة الظالم والتملق له. بل رأيت من يعلل التخاذل مع الظلمة باسم محاربة الوهابية والإخوان المسلمين.

الوهابي والإخواني اقرب لنا من الحاكم العلماني الذي يريد هدم اصل الدين ومسحه عن وجه الأرض
ابومحمد التجاني
عضو جديد
مشاركات: 6
اشترك في: 04 مايو 2019 15:25
آخر نشاط: 01 يناير 1970 01:00
مكان: الخبر
العمر: 47
اتصال:


العودة إلى “قضايا ساخنة”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر